يسعى العديد من الأشخاص الدخول في عالم التداول بشتى الطرق إما عن طريق الاستثمار بالعملات الرقمية أو صناديق الاستثمار المتداولة أو السندات أو الأسهم التي تعد واحدة من أكثر طرق الاستثمار شهرة ورواجًا بين أوساط المتداولين في البورصات وعبر وسطاء التداول مثل eToro وAvatarde وEvest وغيرهم، خاصة أن الاستثمار بالأسهم يعد مثالي للمستثمرين الراغبين في اكتساب دخل منتظم دون بين ما يمتلكونه من الأسهم الخاصة بهم.

وفي هذا المقال سنقدّم لكم كافة التفاصيل المتعلقة بالأسهم وكيفية الاستثمار بها وطريقة حساب توزيع أرباح الأسهم الخاصة بك.. ابقى معنا

أفضل وسطاء لتداول الأسهم 

الوسيط eToro: تعد من أشهر منصات التداول والأكثر تنوعًا

منصة Evest: منصة تداول شهيرة في الدول العربية خاصة السعودية

شركة AvaTrade: شركة تداول رائدة

توزيعات الأرباح (Dividends) 

في البداية دعونا نتعرّف على مفهوم توزيعات الأرباح فهو عبارة عن عملية يتم من خلالها توزيع الأرباح على المساهمين تبعًا لحصة كل مساهم، وهي شكل من أشكال التوزيع النقدي.

والجدير بالذكر أنه يتم جدولة توزيعات الأرباح خلال فترات منتظمة قد تكون شهريًا أو ربع سنويًا أو سنويًا، وبالرغم من ذلك هناك شركات أخرى تقوم بتوزيع أرباحها على مساهميها بصورة غير منتظمة أو دفعة واحدة.

طريقة حساب توزيع أرباح الأسهم

الأصول المالية هي منتج استثماري شديد التقلب

لكن كيف تتم عملية توزيع الأرباح؟ 

الإجابة على هذا السؤال تكمن في أن الشركة عندما تكسب أرباحها يمكنها إما أن تعيد الاستثمار بهذه الأرباح أو توزيعها على المساهمين بها وفقًا لحصة كل مساهم أو بإمكانها أن ترفق هذه الأرباح على رأس مالها.

توزيع أرباح الأسهم

كما ذكرنا في البداية فإن الاستثمار بالأسهم يعد من أكثر طرق الاستثمار الرائجة بين أوساط المتداولين في جميع أنحاء العالم، والسبب في ذلك يعود إلى أن هذا الاستثمار يقدم لهم أرباحًا منتظمة ودون أن يضطروا إلى بيع أي سهم يمتلكونه.

أما عن عملية توزيع أرباح الأسهم فهي عملية تقوم بها شركة ما عندما تحصل على أرباح من أعمالها التي قد تكون عبارة عن تقديم سلع للمستهلكين أو خدمات، ومن ثم تعمل الشركة على حساب نسبة أرباح كل مساهم فيها بناءً على حصته المساهم بها في الشركة.

طريقة حساب توزيع أرباح الأسهم

الأصول المالية هي منتج استثماري شديد التقلب

لماذا تدفع الشركات أرباح الأسهم لمساهميها؟

هناك مجموعة من الإيجابيات التي يمكن للشركة اكتسابها مقابل توفيرهم لأسهم لها توزيعات، ومن أبرز هذه الإيجابيات:

  • زيادة ثقة المساهمين بالشركة.
  • المحافظة على استمرارية تعامل المساهمين مع الشركة.
  • إن الإعلان عن توزيع أرباح بقيمة عالية يعد بمثابة صحة مالية جيدة.

تأثيرات توزيعات الأرباح على سعر السهم

يمكن القول بأن توزيعات الأرباح تؤثر على سعر السهم بصورة مباشرة، فقد يرتفع السعر عند الإعلان عن مبلغ التوزيعات ومن ثم ينخفض بمقدار مماثل في الجلسة الافتتاحية لتاريخ الاستحقاق السابق.

مثلًا، لنفرض أن شركة ما يتم تداول أسهمها بسعر 40 دولار لكل سهم عن توزيع أرباحها بقيمة 3 دولار في تاريخ الإعلان، فبمجرد أن يذاع هذا الخبر للعامة فإن سعر السهم قد يرتفع بمقدار 2 دولار ويصل إلى 42.

 توزيعات الأرباح

الأصول المالية منتج استثماري شديد التقلب

طريقة حساب توزيع أرباح الأسهم

تجدر الإشارة إلى تحديد ربح كل مساهم من أرباح الشركة المساهم بها يعتمد على نسبة مساهمة الشخص أي الحصة التي يمتلكها من الشركة، ويتم حساب توزيع أرباح الأسهم عن طريق اتباع الخطوات التالية:

أولًا: معرفة سعر السهم الواحد

ثانيًا: معرفة قيمة الأرباح التي تدفعها الشركة لكل سهم

ثالثًا: حساب عائد توزيعات الأرباح، عن طريق اتباع المعادلة التالية

عائد توزيعات الأرباح = توزيعات الأرباح السنوية المدفوعة لكل سهم / سعر السهم

مثال: لنفرض أن شركة ما يبلغ سعر السهم الواحد فيها 8 دولارات، وخلال هذا العام ستقدم أرباحًا تساوي 40 دولار لكل سهم وفقًا لصافي الدخل الذي حققته الشركة وبناءً على ذلك فإن عائد توزيع أرباح الأسهم يساوي

عائد توزيع أرباح الأسهم = 40 / 8

= 5 دولارات.

طريقة حساب توزيع أرباح الأسهم

هناك مجموعة من الطرق الأخرى التي يمكنك الاعتماد عليها من أجل حساب توزيع أرباح الأسهم وهي:

صافي دخل الشركة والأرباح المحتجزة

يمكنك الاطلاع على صافي دخل الشركة المتحقق في العام الذي تريد معرفة توزيع أرباح الأسهم فيه والموجود في نتيجة قائمة الدخل الخاصة بالشركة.

أما عن الأرباح المحتجزة فهي عبارة عن قيمة الأرباح التي حققتها الشركة طوال الفترة دون أن تقم بتوزيعها على المساهمين فيها، والتي يمكنك الحصول عليها من قائمة التدفقات النقدية / الميزانية العمومية.

الآن يمكنك اعتماد المعادلة التالية من أجل إيجاد قيمة توزيعات الأرباح المدفوعة

صافي الدخل السنوي – صافي التغير في الأرباح المحتجزة = توزيعات الأرباح المدفوعة

طريقة حساب توزيع أرباح الأسهم

حساب نسبة توزيع الأرباح 

يمكنك معرفة نسبة توزيع أرباح السهم عن طريق المعادلة التالية:

إجمالي أرباح الأسهم مقسومًا / صافي الدخل = نسبة توزيع أرباح الأسهم.

تجدر الإشارة إلى أن معرفة نسبة توزيع أرباح الأسهم يساعد على قياس قدرة الشركة في الاستمرار بدفع الأرباح وتحقيق الزيادة في الأرباح أم لا، إذ إنه كلما كانت نسبة توزيع الأرباح أقل كان ذلك أفضل.

حساب توزيع أرباح كل سهم

يمكنك حساب توزيع أرباح كل سهم عن طريق المعادلة التالية:

إجمالي توزيعات الأرباح / عدد الأسهم القائمة = توزيعات الأرباح لكل سهم

تجدر الإشارة إلى أن أفضل طريقة من أجل التوصل إلى معلومات دقيقة حول توزيعات أرباح الأسهم هل قراءة أحدث البيانات الصحفية الخاصة بالشركة أو عن طريق طلب المساعدة من وسيط موثوق عبر الإنترنت، إذ إنه سيظهر لك نسبة توزيعات الأرباح الأخيرة التي دفعتها الشركة مؤخرًا أو أعلنت عن نيته دفعها لاحقًا.

طريقة حساب توزيع أرباح الأسهم

الأصول المالية منتج استثماري شديد التقلب

ما أهمية معرفة نسبة توزيع الأرباح؟ 

تجدر الإشارة إلى أن معرفة نسبة توزيع الأرباح لها أهمية لا بد من الالتفات لها بشكل أو بآخر، وهذا ما سنوضحه لك في التفاصيل التالية.

1- سهولة مقارنة الأسهم: يمكن القول بأن عوائد توزيعات الأرباح تساعد على تسهيل عملية مقارنة الأسهم بين بعضها البعض واختيار المساهمة بشركة تقدم عوائد أرباح أعلى.

2- معرفة الصحة المالية للشركة: تجدر الإشارة إلى أن ارتفاع نسب توزيعات الأرباح دلالة على الصحة المالية للشركة، فإذا قامت الشركة بزيادة توزيعات أرباحها، فإن هذا بدوره سيمثل زيادة على نسب توزيعات الأرباح، الأمر الذي يخبر المستثمرين بأن هذه الشركة تعمل بشكل جيد.

3- تعزيز العائدات: يُذكر أن توزيعات الأرباح قادرة على تعزيز عائداتك كمساهم في أسهم شركة ما، فإذا قررت أن تعيد استثمار أرباحك بدلًا من صرفها عندما يحين موعد حصولك عليها، فإن استثمارك سيتعزز ويتراكم مع مرور الوقت، وبالتالي ستحصل على عوائد كبيرة.

طريقة حساب توزيع أرباح الأسهم

الأصول المالية منتج استثماري شديد التقلب

ما هي أفضل الأسهم من حيث توزيعات الأرباح؟ 

لا بد من الإشارة إلى أن أي متداول في أي مجال قطاع من قطاعات الأسهم يهمه أن يحصل على توزيعات أرباح قوية، ومن بين أفضل قطاعات الأسهم التي يمكنك أن تتداول بها وتحصل على أفضل توزيعات أرباح هي:

1- قطاع الخدمات، السبب في ذلك أن موردي الخدمات المتمثلة بالكهرباء والمياه والغاز الطبيعي يقدمون أرباحًا عالية وثابتة نوعًا ما.

2- قطاع السلع الاستهلاكية، يمكن القول بأن الشركات التي تقدم سلعًا استهلاكية للمستهلكين لديها برامج توزيعات أرباح طويلة الأمد.

3- قطاع الاتصالات، تجدر الإشارة إلى أن الشركات التي تقدم خدمات الهاتف والإنترنت تقدم أرباحًا عالية نوعًا ما.

4- قطاع الطاقة، الجدير بالذكر أن شركات قطاع الطاقة عادة ما تقوم بتزويد المساهمين فيها أرباحًا عالية، والسبب في ذلك يعود إلى أن العديد منها عبارة عن شركات رئيسية محدودة (MLPs) يتوجب عليها دفع جميع أرباحها للمساهمين من أجل الحفاظ على وضعها الضريبي.

5- قطاع العقارات، لا بد من الإشارة إلى أن الشركات في هذا القطاع هي أيضًا شركات رئيسية محدودة (MLPs)، إذ إن صناديق الاستثمار العقاري (REITs) تقوم بتوزيع جميع أرباحها تقريبًا على المساهمين كأرباح من أجل الحفاظ على وضعها الضريبي كما قطاع الطاقة.

طريقة حساب توزيع أرباح الأسهم

 

الأصول المالية منتج استثماري شديد التقلب

أنواع الأرباح التي يمكن للشركة دفعها للمساهمين 

لا بد من الإشارة إلى أن الأرباح التي يمكن للشركات أن تقدمها للمساهمين فيها قد لا تتمثل بالنقد فقط، إذ يمكن أن تكون عبارة عن أنواع أخرى، وفي الفقرة التالية سنوضح لك أكثر عن هذه الأنواع:

الأرباح النقدية 

تعد توزيعات الأرباح النقدية من أكثر أنواع توزيعات الأرباح شيوعًا، إذ إن المساهمين يتلقون أرباح أسهمهم بشركة ما نقدًا بصورة مباشرة في حساباتهم البنكية، ويتميز هذا النوع بأنها تدفع بانتظام، وقد يتم تخصيص دفعها في مناسبات خاصة مثلًا إذا تلقت الشركة أرباحًا غير متوقعة أو باعت أصلًا ضخمًا.

بالإضافة إلى ذلك فإن توزيعات الأرباح النقدية توفر للمساهمين فرصة حصولهم على دخل منتظم كونها توزع بانتظام كما ذكرنا سابقًا، ولكنها تبعية للشركة فإذا خسرت الشركة قد يؤثر على هذه التوزيعات.

الأرباح النقدية 

توزيعات أرباح الأسهم 

يتمثل هذا النوع من أنواع توزيعات الأرباح بمنح المساهمين أسهمًا إضافية في شركة عوضًا عن منحهم النقد، إذ تقرر الشركة إصدار أسهم كمنحة عندما ترغب بتقديم مكافآت للمساهمين، عندما تكون احتياطيات النقد فيها منخفضة أو أنها لا ترغب بالاستغناء عن مواردها النقدية.

الجدير بالذكر أنه عندما تقرر الشركة توزيع الأرباح للمساهمين على شكل أسهم، فإن المساهمين سيتلقون عددًا محددًا من الأسهم الإضافية بناء على ما يمتلكونه من أسهم بالفعل.

أما إذا أراد المساهم أن يحصل على نقد فيمكنه أن يبيع الأسهم التي يمتلكها في الأسواق. والجدير بالذكر أن توزيعات أرباح الأسهم عادة ما تؤدي إلى زيادة الأسهم العائمة.

الأصول المالية منتج استثماري شديد التقلب

برامج إعادة استثمار الأرباح (DRIPs)

يتمثل هذا النوع من أنواع توزيعات الأرباح بالسماح للمساهمين باستثمار مدفوعات الأرباح تلقائيًا من أجل الحصول على المزيد من الأسهم في الشركة. تجدر الإشارة إلى أن DRIPs متاحة فقط للمساهمين الحاليين وليس من خلال البورصات، وعادة ما تكون خالية من أي عمولات وسعرها منخفض للغاية مقارنة بسعر السهم العادي.

عدا عن ذلك فإن DRIPs تقدم مزايا عملية لكل من الشركات والمساهمين، إذ إن الشركات تستفيد من امتلاكها للمزيد من رأس المال القابل للاستخدام، أما المساهمون فيحصلون على أسهم إضافية في صفقة جيدة وعلى المدى الطويل.

أرباح الممتلكات

فيما يتعلق بهذا النوع من أنواع توزيعات الأرباح، فهو عبارة عن توزيع للأصول المملوكة لشركة ما على المساهمين فيها، وعادة ما تكون على شكل أصول مادية كالعقارات أو أسهم تابعة للشركة، إذ إن الشركة تقوم بإصدار توزيعات أرباح ممتلكات عندما لا يكون لديها احتياطيات نقدية كافية أو لا ترغب في تقليل النقد فيها.

تجدر الإشارة إلى أن حصول المساهمين على أرباحهم بشكل ممتلكات يمكن أن يكون فعّال للغاية من الناحية الضريبية.

كيف يمكن تقييم جودة توزيعات الأرباح؟

يمكن القول بأن عملية توزيع الأرباح تخضع لتقييم من أجل معرفة جودتها الأمر الذي يساعد المستثمرين على معرفة جودة أسهمهم ومدى كفاءتها، وفيما يلي سنذكر لكم مجموعة من الأمور التي يخضع لها السهم من أجل تقييم جودته:

  • من الضروري أن يتم تتبع توزيعات أرباح السهم الذي توزعه الشركات على المساهمين، وذلك لتحديد الشركات التي يمكنها زيادة أرباحها بمرور الوقت، إذ إن عائد السهم المتزايد يظهر أن الشركة يمكنها أن تزيد أرباحها مع مرور الوقت.
  • معرفة العائد الربحي إذ يساعد على توقع مقدار الدخل الذي يمكن للمستثمرين توقعه مقابل كل دولار يستثمرونه، والجدير بالذكر أن العائد المرتفع يضمن الحصول على عائد صحي، الأمر الذي يدل على أن الشركة التي تستثمر بها تتمتع بصحة مالية جيدة أيضًا.
  • النظر في نسبة توزيع الأرباح وهي عبارة النسبة المئوية لأرباح الشركة التي تدفعها كأرباح للأسهم، فإذا كانت النسبة 50% أو أقل منها فإنها تعتبر صحية ومستدامة، أما إذا كانت النسبة تزيد عن 70% فتعد محفوفة بالمخاطر.طريقة حساب توزيع أرباح الأسهم

الأصول المالية منتج استثماري شديد التقلب

تواريخ مهمة في توزيعات الأرباح 

لا بد من الإشارة إلى أن هناك تواريخ مهمة في مجال توزيعات الأرباح من الضروري جدًا فهمها، وهي:

تاريخ الإعلان 

وهو تاريخ إعلان إدارة الشركة أو مجلس إدارتها عن عزمها لدفع الأرباح خلاله، ويتضمن هذا الإعلان المبلغ الواجب دفعه، ومخطط لتاريخ التسجيل وتاريخ الدفع.

تواريخ مهمة في توزيعات الأرباح 

تاريخ الاستبعاد من الأرباح

هو عبارة عن التاريخ الذي تنتهي فيه الأهلية لكسب الأرباح، وهو اليوم الأولي الذي يتم فيه تداول السهم بدون توزيعات أرباح، ويتم تحديده من قبل البورصة ذات الصلة.

يكون تاريخ الاستبعاد من الأرباح عادةً السابق 1 إلى 3 أيام قبل تاريخ التسجيل في البورصات، وبذلك ستكون مؤهلًا للحصول على أرباح إذا اشتريت سهمًا قبل تاريخ الأرباح السابقة، أما إذا قمت بشراء سهم في أو بعد التاريخ فلن تكون مؤهلًا للحصول على توزيعات الأرباح.

تاريخ التسجيل

هو التاريخ الذي يتوجب على المستثمر فيه أن يكون في دفاتر الشركة كي يكون مؤهلًا للحصول على توزيعات الأرباح، الجدير بالذكر أن الشركة هي من تحدد هذا التاريخ.

موعد الدفع

هو عبارة عن التاريخ الذي يتم فيه دفع توزيعات الأرباح للمساهمين، إذ يتم إرسال الأموال لهم عبر البريد كشيكات أو إيداعها مباشرة في حساباتهم المصرفية.

الأصول المالية منتج استثماري شديد التقلب

أهمية الاستثمار في أسهم توزيعات الأرباح

يمكن القول بأن فكرة الاستثمار بأسهم يمكن الحصول على توزيعات أرباح من خلالها تعد من الأمور المهمة والمجدية بالنسبة للمستثمرين، وفيما يلي سنوضح لك أهمية الاستثمار بمثل هذه الأسهم كما يلي:

  • توفر تدفقًا ماليًا ثابتًا ومتزايدًا، وهذا ما يفضله المستثمرون.
  • توليد دخل دائم وفرصة لإعادة استثمار أرباح الأسهم وهذا ما يسمى خطة إعادة استثمار الأرباح (DRIP).
  • الشركات التي تقدم خيار الاستثمار بأسهم تقدم توزيعات للأرباح عادة ما تصدر أرباح ربع سنوية مما يخلق تدفقًا موثوقًا لدخل مستدام يمكن المستثمرين من إنفاقه كما يريدون وهذا ما يطلق عليه اسم الدخل السلبي.

أهمية الاستثمار في أسهم توزيعات الأرباح

الأصول المالية هي منتج استثماري شديد التقلب

الخلاصة حول طريقة حساب توزيع أرباح الأسهم

تعرف توزيعات الأرباح بأنها عملية يتم من خلالها توزيع الأرباح على المساهمين تبعًا لحصة كل مساهم، وهناك أنواع عديدة من أنواع التوزيعات الأكثر شهرة منها هي التوزيعات النقدية.

طريقة حساب توزيع أرباح الأسهم تعتمد على المعادلة التالية: عائد توزيعات الأرباح = توزيعات الأرباح السنوية المدفوعة لكل سهم / سعر السهم.

الجدير بالذكر أن توزيع أرباح الأسهم يحقق للشركة العديد من المنافع منها زيادة ثقة المساهمين بها والمحافظة عليهم وتقوية صحتها المالية.

سؤال وجواب 

ما هي توزيعات الأرباح؟

كيف يمكن حساب توزيعات أرباح الأسهم؟

ما هي أنواع توزيعات الأرباح؟

ما هي التواريخ المهمة في توزيعات الأرباح؟